السبت 6 مارس 2021 12:27 مـ
بيزنس لايف

رئيس التحرير سامح فرج

  • مجلة بيزنس لايف
  • مجلة بيزنس لايف
حوارات

محمود أبو سيف رئيس مجلس إدارةالشركة العربية للتجارة و إدارة مزارع الزيتون : مشروع المليون ونصف فدان يواجه تحديات أبرزها عدم توفير السيولة اللازمة للإستثمار

بيزنس لايف


السوق الأفريقية من الأسواق الواعدة والتي يجب التركيز عليها
القطاع المصرفي خطي خطوات كبيرة نحو حل مشكلات المتعثرين وهذه الخطوة تعكس الخبرات التي يتمتع بها المحافظ
تكلفة إنتاج زيت الزيتون البكر الممتاز في مصر أقل بكثير مقارنة بدول مثل المغرب وتونس ونحن في مصر لدينا إمكانيات هائلة ولكن ينقصنا إقامة مراكز تسويقية عالمية

قال محمود أبو سيف رئيس مجلس إدارة الشركة العربية للتجارة و إدارة مزارع الزيتون أن قطاع الزراعة في مصر من القطاعات الاستراتيجية التي تلعب دورا كبيرا في دعم الإقتصاد المصري وأوضح أن منظومة الزراعة في حاجة إلي تطوير شامل واهتمام من قبل الدولة بما يتواكب مع التطورات الكبيرة التي يشهدها قطاع الزراعة في العالم وشدد علي ضرورة تسهيل إجراءات التمويل للقطاع الزراعي وتعزيز دور التسويق للمنتجات الزراعية المصرية في الأسواق العالمية وإيجاد قنوات تصديرية للمنتج المصري مؤكدا أن التصدير هو السبيل الوحيد لانطلاق الاقتصاد المصري وتحقيق قيمة مضافة وتوفير فرص العمل

وأضاف رئيس مجلس إدارة الشركة العربية للتجارة وادارة مزارع الزيتون أن زراعة الزيتون من الزراعات المتميزة التي يمكنها تحقيق قيمة مضافة للاقتصاد القومي ومصر نجحت فى تحقيق المركز الأول في زيتون المائدة ويجب علينا أن نأخذ بالتقنيات الحديثة التي تشهدها منظومة زراعة الزيتون في العالم فهناك العديد من الدول المتقدمة في هذا المجال مثل أسبانيا تعمل على تطوير الميكنة بإستمرار مما يجعلها متقدمة في قطاع زيتون الزيت ونحن في ذيل القائمة بالنسبة لإنتاج زيتون الزيت والأمر يتطلب العمل على تطوير الميكنة وآليات الزراعة خاصة وأن مصر أراضيها تصلح لزراعة الزيتون كما أن الزيتون شجرة مباركة ولها فوائد عديدة ويمكن الإستفادة من كل أجزاءها حتي أن بذرة الزيتون يمكن إستخدامها في إنتاج الكهرباء ونحن كشركة نعمل في هذا المشروع
وقال رئيس مجلس إدارة الشركة العربية للتجارة وإدارة مزارع الزيتون أن مشروع المليون ونصف فدان من المشروعات التي طرحتها الدولة وكنا ننتظر الكثير من هذا المشروع ألا أن المشروع يواجه العديد من التحديات أبرزها عدم توفير السيولة اللازمة للإستثمار ومن هنا يجب على الدولة دراسة مشكلات هذا المشروع دراسة جيدة خاصة أن معظم الذين حصلوا على الأراضي ليس لديهم الإمكانيات المادية المتاحة التي تؤهلهم لانطلاق المشروعات الزراعية واستصلاح الأرض.
وأشار المهندس محمود أبو سيف إلي أن البحث العلمي في مصر يتطلب تطويرا شاملا ليواكب التطورات التي يشهدها قطاع الزراعة في العالم وخاصة في إنتاج الشتلات فالمراكز البحثية في مصر ما زالت تعمل بالطرق التقليدية القديمة في حين أن المراكز البحثية في العالم تنتج شتلات أكثر إنتاجية ويرجع تخلف المراكز البحثية في مصر إلي سيطرة الأجيال القديمة علي المراكز القيادية في مراكز البحوث وهنا يجب ضخ الدماء الجديدة وإعطاء الفرصة للكوادر الشبابية التي لديها القدرة على الإبتكار.
وأضاف رئيس مجلس إدارة الشركة العربية للتجارة و إدارة مزارع الزيتون أن السوق الأفريقية من الأسواق الواعدة والتي يجب التركيز عليها ودراسة احتياجاتها وخاصة في مجال الصادرات الزراعية وهناك خطوات كبيرة اتخذها الرئيس السيسي لعودة مصر إلى أفريقيا مرة أخرى وهناك يعتبرون الرئيس السيسي هو الزعيم وكانت قد سبقتنا إلي دول إفريقيا أمريكا والصين وروسيا ولكن مصر الآن تسير على الطريق الصحيح نحو عودتها للسوق الأفريقية وتحقيق التكامل الاقتصادي مع القارة السمراء.
وأشار المهندس محمود أبو سيف إلي أن مناخ الاستثمار في مصر يشهد تطورا كبيرا على كافة المستويات مما جعل الكثير من المستثمرين يوجهون استثماراتهم إلي مصر في مجال زراعة وإنتاج الزيتون وهناك العديد من المستثمرين الاسبان يفكرون في الأستثمار في مصر للإستفادة من المزايا التنافسية التي تتمتع بها مصر خاصة أن تكلفة الإنتاج في مصر أقل بكثير مقارنة بدول مثل المغرب وتونس ونحن في مصر لدينا إمكانيات هائلة ولكن ينقصنا إقامة مراكز تسويقية في الأسواق العالمية مثل أوروبا ولاشك أن هذه الخطوة ستساهم في تعزيز وجود المنتج المصري في الأسواق العالمية وتوجد طلبا عليه.
وقال المهندس محمود أبو سيف أن الكوادر البشرية المؤهلة في قطاع الزراعة ضرورة حتمية وهذا يتطلب إنشاء معاهد زراعية متخصصة فى قلب المناطق الزراعية مثل الفرافرة وسيوة والمغرة والمنيا وطور سيناء وذلك مصقول بالتجربة العملية ولتعليم الشباب طرق التسميد الصحيحة المبنية على التحليل والطرق العلمية ولاشك أن هذه الخطوة ستساهم في توفير كوادر بشرية مدربة ومؤهلة لقيادة قطاع الزراعة.
وقال المهندس محمود أبو سيف أن إستخدام الطاقة الشمسية في قطاع الزراعة يعد طوق النجاة في ظل إرتفاع أسعار الوقود التقليدي ولاشك أن تقسيط أسعار المحطات خطوة جيدة وهناك وسائل عديدة لإنتاج الكهرباء وتطورات كبيرة ومنها اختراع المولد الكهربائي بالجيروسكوب من قبل مهندسين مصريين حاولوا لتنفيذ مشروعهم فى مصر ولم يستطعوا أن يصلوا لشيء وسافروا للخارج وتم احتكارهم من قبل دولة المجر ودول أخري.. فنحن في مصر نحتاج إلى دعم الشباب المبتكر والمخترع والأخذ بأيديهم حتي يصلوا إلي المسار الصحيح.
وقال رئيس مجلس إدارة الشركة العربية للتجارة و إدارة مزارع الزيتون أن المنظومة التكنولوجية المتطورة التي تشهدها منظومة الزراعة أمرا ضروريا في ظل التطور الكبير الذي تشهده منظومة الزراعة في العالم فهناك مزارع يتم إدارتها عن بعد من خلال النظم التكنولوجية المتطورة والتحكم الآلي.
وعن القطاع المصرفي شدد علي ضرورة أن يقوم القطاع المصرفي بدور أكبر نحو قطاع الزراعة وخفض الفائدة مما يساعد في زيادة الإستثمارات.
ولاشك أن القطاع المصرفي خطي خطوات كبيرة نحو حل مشكلات المتعثرين وهذه الخطوة تعكس الخبرات التي يتمتع بها محافظ البنك

أسعار العملات

العملةشراءبيع
دولار أمريكى​ 15.629415.7294
يورو​ 18.731918.8580
جنيه إسترلينى​ 21.332621.4754
فرنك سويسرى​ 17.317917.4307
100 ين يابانى​ 14.842814.9434
ريال سعودى​ 4.16664.1935
دينار كويتى​ 51.519451.9827
درهم اماراتى​ 4.25464.2827
اليوان الصينى​ 2.41682.4326

أسعار الذهب

متوسط سعر الذهب اليوم بالصاغة بالجنيه المصري
الوحدة والعيار الأسعار بالجنيه المصري
عيار 24 907 إلى 910
عيار 22 832 إلى 834
عيار 21 794 إلى 796
عيار 18 681 إلى 682
الاونصة 28,221 إلى 28,292
الجنيه الذهب 6,352 إلى 6,368
الكيلو 907,429 إلى 909,714
سعر الذهب بمحلات الصاغة تختلف بين منطقة وأخرى

مواقيت الصلاة

السبت 12:27 مـ
22 رجب 1442 هـ 06 مارس 2021 م
مصر
الفجر 04:49
الشروق 06:16
الظهر 12:06
العصر 15:27
المغرب 17:57
العشاء 19:14

استطلاع الرأي